اعلانك هنا

header ads

"اللواء الأزرق" يرفرف بفضاء سيدي رحال الشاطئ بإقليم برشيد


**برشيد بريس**



رفع اليوم الاربعاء 19 يوليوز 2017، بفضاء شاطئ سيدي رحال شاطئ بإقليم برشيد  اللواء الأزرق  للموسم الصيفي 2017 من طرف رئيس المجلس الجماعي وباشا سيدي رحال وشخصيات من الوقاية المدينة بالاضافة إلى بعض فعاليات المجتمع المدني.

بهدا الإجراء يكون سيدي رحال الشاطئ حافظ على شارته  للمرة الخامسة على التوالي. و رفعت الشارة اليوم في جو بهيج  و معلوم أن شاطئ سيدي رحال الشاطئ أصبح  ضمن الشواطئ  التي تستقبل العديد من المصطافين و الزوار لجمال رماله و صفاء مياهه.

ولهدا الغرض أسس المجلس الجماعي، لجنة مختلطة  للسهر و العمل على الحفاظ على هذه الشارة وتأتى لها ذلك حينما أعلنت المؤسسة عن الشواطئ التي تمتعت بهذا الامتياز لعدة سنوات اعترافا بالجهود المبذولة من اجل الاستجابة للمعايير الدولية.بدعم من الأمم المتحدة للبيئة العامة و تدبير النفايات و التربية و البيئة، و منظمة السياحة العالمية، تشرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة على هذا البرنامج منذ سنة 2002.و كان من بين هذه الشواطئ التي سيرفرف في سمائها اللواء الأزرق، شاطئ سيدي رحال بإقليم برشيد.



وللحصول على شارة “اللواء الأزرق” وجب الامتثال لشروط تهيئة الشواطئ وتدبيريها مع احترام المعايير المتعلقة بالبيئة العامة وتدبير المياه وتدبير النفايات والتربية على البيئة.و هذا ما جعل شاطئ سيدي رحال يرقى إلى مصاف الشواطئ النظيفة.بفضل الجهود المبذولة لغرض الحفاظ على هاته الشارة، و شهد هذا البرنامج إضافات قيمة عبر خلق “جوائز” الأميرة لآلة حسناء، للبرنامج الوطني، شواطئ نظيفة هذه الجوائز التي تساهم في خلق منافسة و تشجيع انجح التظاهرات على الشواطئ المنضوية تحت لواء هدا البرنامج. الهدف من هذا كله هو تمكين التراث الشاطئي و السياحي من الاستجابة للمعايير الدولية.