اعلانك هنا

header ads

فوضى وسب وشتم بجماعة سيدي رحال والدرك الملكي يدخل على الخط


**برشيد بريس** 

علم "موقع برشيد بريس" من مصادره العليمة أن الدورة الإستثنائية للمجلس الجماعي سيدي رحال الشاطئ المنعقدة يوم الثلاثاء 20دجنبر 2016  بالقاعة المتعددة الإختصاصات ، شهدت فوضى عارمة تسبب فيها أخ النائب الخامس للرئيس  المدعو (ق،ع) حيث دخل إلى قاعة الجلسة فبدأ يسب ويشتم بكلام نابي (مرتزقة ووو )  مما جعل الرئيس يرفع الدورة الاستثنائية .

هذا الهجوم جعل ممثل السلطة المحلية يتصل بالدرك الملكي الذين حضروا إلى عين المكان حيث طالبوا من الأعضاء التنقل إلى مقرهم من أجل الاستماع إليهم.

وعلمت برشيد بريس أنه تم الإستماع الى أغلب الأعضاء بما فيهم رئيس جماعة سيدي رحال الشاطئ عبدالعالي العلوي و أكدوا أنهم تعرضوا لإهانة غير مسبوقة ولن يتنازلوا عن حقهم في رد الإعتبار وهم ينتظرون ما ستقرره النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية ببرشيد.

 كما شهدت الدورة انسحابا جماعيا لأعضاء فريق حزب العدالة والتنمية،وهو أحد الفرق المكونة للأغلبية بل منهم نواب للرئيس ، الإنسحاب كان بسبب نقطة في جدول الأعمال تتعلق بفريق نهضة سيدي رحال حيث طالبوا بتجديد الإتفاقية ، وعند تدخل أحد أعضاء المجلس مطالبا بتعديلها وليس تجديدها قام فريق البيجدي بالانسحاب .

وفي اتصال لنا بأحد الأعضاء ، لأخد رأيه حول حادث الإنسحاب أكد لنا انهم بدورهم تفاجأوا بهذه الخطوة نافيا استفرادهم بالقرارات والتسيير وأن أحد أعضاء المكتب ونائب الرئاسة شارك في دراسة نقط جدول الأعمال، أما بشأن الدورة فقال أن المجلس يحق له عقد دورات استثنائية متى شاء وأن الدورة لم تعقد بهاجس انتخابي.