اعلانك هنا

header ads

" الحقيقة و رد رئيس المجلس العلمي لبرشيد"


**بريس بريس**
في إطار حق الرد و الرأي والرأي الأخر، منح موقع "برشيد نيوز"   فرصة  حق الرد لرئيس المجلس العلمي لبرشيد على مقال " سابقة خطيرة..إمام وعضو المجلس العلمي ببرشيد يجري استفتاء على شخص الملك " حاول فيه الرئيس بسط تصوره للواقعة  كما شرحها له  الإمام و العضو المذكور، رغم أننا كن نأمل عوض تحرير الرد وفق رؤية العضو فقط  كان على المجلس القيام بالواجب و فتح تحقيق محايد في الواقعة والإستماع لمن حضر لها من المصلين،
 كما أننا بدورنا نوضح  للمجلس وللقراء ما يلي:
- أولا : نؤكد أن تغطيتنا لهذه الواقعة "النشاز" يدخل في إطار إحترامنا لجلالة الملك وتصدينا لكل من يريد إدخال الثوابت الوطنية التي عليها اجماع المغاربة منذ قرون في حسابات ضيقة، فحب جلالته فوق كل تصويت..
- ثانيا:  نؤكد أن ما يدفعنا للكتابة هو القيام بالواجب بتتبع الشأن المحلي في الأقليم والتعبير عن إهتمامات  القراء و إنشغالات الناس و ليس لنا أي دوافع كيدية ولا مغرضة، ونشرنا رد المجلس كما هو فيه خير دليل على مهنيتنا وتجردنا.
- ثالثا: فإننا في موقع "برشيد بريس" نرصد الوقائع على حقيقتها كما هي و نأخذ التصريحات ممن عاين هذه الواقعة  ولا ننتزع الوقائع من سياقها، وقد تأكد للجميع صحة ما كتبنا من خلال تفاعل مجموعة من المواطنين  مع الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي وتأكيدهم للواقعة  كما رصدناها ( الصور المرفقة) عندما عرض الثوابت الوطنية للتصويت الى جانب تجاوزات اخرى لهذا الإمام..
وعليه، فإن هذا الإمام بحد السوالم وعضو المجلس العلمي ببرشيد قد جانب الصواب عندما قام بذلك السلوك النشاز الغير المقبول، الذي  يستفز عقول وشعور المغاربة،  الأمر الذي يجب التصدي له وفق القانون حتى لا يتكرر نفس السلوك ..