اعلانك هنا

header ads

الأمطار تظهر ضياع 3 ملايير و 200 مليون في صفقة التطهير بالحي الحسني


## برشيد بريس ##

كما كان متوقعا وكما سبق للعديد من الفعاليات بالمدينة أن دقت ناقوس الخطر بخصوص الأشغال العشوائية لإصلاح شبكة التطهير بالحي الحسني، قامت أمطار الخير التي شهدتها مدينة برشيد بكشف عيوب تلك الإصلاحات وبأنه لا شيىء تحقق بعد حوالي سنة من الأشغال.

الصفقة التي كلفت 3 ملايير و 200 مليون سنتيم كان قد هلل لها المجلس الجماعي و اعتبرها من أهم إنجازاته و هاجم كل من انتقد الأشغال حيث تم وصفهم بأعداء النجاح و العدميون و الحاقدون ، وأكد الرئيس في خرجاته الإعلامية أن الأشغال ستنتهي يوم 31 ماي 2018 كما هو محدد في دفتر التحملات يضيف جمعوي بمدينة برشيد. 
وأضاف نفس المتحدث انه الآن ظهر صدق تلك الفعاليات التي انتقدت الأشغال في حينها ، خصوصا تنسيقية المجتمع المدني التي أعدت تقريرا مفصلا حول خروقات الأشغال ووضعته بين يدي الرأي العام و المسؤولين.
للإشارة الأشغال لم تكتمل لحد الساعة ومازالت بعض الأحياء بالحي الحسني لم يتم تبليط مكان الحفر ، أما الشركة فقد أوقفت الأشغال.