اعلانك هنا

header ads

القادري لـ"برشيد بريس": نزار بركة أكد على أن تغيير قيادة حزب الإستقلال أصبح ضرورة ملحة


**برشيد بريس**

علمت "برشيد بريس" أن نزار بركة الوزير السابق و القيادي بحزب الاستقلال ، قد حل هذا اليوم الأحد 2 أبريل 2017 ، بإقليم برشيد وبالضبط بجماعة سيدي المكي من أجل الاجتماع باستقلاليي جهة الشاوية ورديغة سابقا .

اللقاء الذي نظم بضيعة الرئيس السابق لبلدية برشيد محمد بنشيب حضره أكثر من 50 عضوا بينهم قياديين بكل من خريبكة، سطات، برشيد ،بن سليمان ، بالإضافة إلى برلمانيين .


وقد صرح ل"برشيد بريس" البرلماني بالغرفة الثانية وعضو المكتب التنفيذي لحزب الإستقلال فؤاد القادري بأن اجتماع القيادي نزار بركة باستقلاليي جهة الشاوية ورديغة سابقا هو لقاء تواصلي الهدف منه شرح سبب خروجه للعلن ، و تركيزه على أن هذا الخروج سبقته رسالة مفتوحة إلى اللجنة التحضيرية للمؤتمر و على اعتبار أسباب نزوله ودوافع خروجه هدفها إنقاذ الحزب و التغيير الذي أصبح ضرورة ملحة في إطار وحدة الحزب وتماسكه.
وأكد القادري على أن السيد نزار بركة ركز على المحافظة على وحدة الحزب مع التغيير في قيادة حزب الإستقلال وذلك من أجل رد الإعتبار للحزب لأنه رقم سياسي لا يمكن تجاوزه في الحياة السياسية بالمغرب.