اعلانك هنا

header ads

”الكراطة” تُعوض المسؤولين في إزالة الأوحال من شوارع برشيد


**برشيد بريس**
تسببت الأمطار الغزيرة التي شهدتها برشيد، خلال الآونة الأخيرة، في ملء الكثير من أزقة وشوارع المدينة بالوحل.
ودفع الأمر شباب المنطقة إلى أخذ زمام المبادرة والتطوع لإزالة الوحل، بعد غياب أي تدخل للسلطات المحلية، خاصة المصالح التابعة للمجلس البلدي لبرشيد الذي يرأسه حزب الأصالة والمعاصرة.
ولاقت المبادرة استحسانا من لدن الرأي المحلي، متسائلة في نفس الوقت عن السبب وراء غياب المسؤولين وعدم تدخلهم للقيام بواجبهم في مثل هذه الحالات.
ولجأ شباب برشيد إلى ”الكراطات” لإزاحة الوحل الذي خلفته الأمطار بمختلف أحياء المدينة، خاصة بمنطقة الحي الحسني، وذلك من أجل تسهيل حركة السير والجولان سواء بالنسبة للراجلين أو باقي مستعملي  وسائل النقل بمختلف أنواعها.