اعلانك هنا

header ads

جديد اعتقال نائب رئيس جماعة الساحل أولاد احريز

🌐 برشيد بريس 🌐

بعد اخضاعه لتدابير الحراسة النظرية بسرية الدرك الملكي 2مارس بالبيضاء الى حين تقديمه أمام النيابة العامة ، تم الاستماع لشاهدين في محضر ، الاول هو بائع القطعة الأرضية الذي تسلم شهادة ادارية متعلقة بعقاره يوم الاثنين ، والشاهد الثاني هو وسيط عقاري كان قد توسطا هو و نائب الرئيس في عملية بيع العقار.

ويشار ان المشتري هو من أبلغ النيابة العامة بأن نائب الرئيس طلب منه مقابل ليسلمه شهادة عدم مديونية التي يستلمها البائع عادة،وهو تناقض بدا واضح خاصة وأن الشهادة الإدارية المزعومة لم توجد عند نائب الرئيس ،الشئ الذي يوضح أكثر نظرية المؤامرة،حيث أن المشتري اتصل بنائب الرئيس وأخبره انه يرغب بشراء عقار اخر وسلمه المبلغ المعلوم على اساس إعداد وثائق هذا العقار وتجهيزه لنقل الملكية.

 وقد أفاد أحد مصادرنا الموثوقة أن عضوا في الجماعة قال بحر هذا الأسبوع أن أحد نواب الرئيس سيعتقل بحر الاسبوع الجاري.

خبث السياسة أو الخبت الإنتخابي جعل أعين الخصوم تغلق وبدأ تدبير المكائد ، لاعتقال الخصوم وتوريطهم في قضايا مسقطة للشرف والأهلية الانتخابية ، تضارب أقوال المصرح وعدم تطابقها مع أقوال الشهود وأقوال المتهم ، يجعل واقعة التلبس غير متكونة العناصر الإجرامية،فهل ستتابع النيابة العامة نائب رئيس جماعة الساحل أولاد احريز "الضحية" ؟أم ستخلي سبيله؟