اعلانك هنا

header ads

الحواص يواجه دواح "كيفاش غادي نعطيك الترخيص واللجنة معطتكش"



الحواص يواجه دواح "كيفاش غادي نعطيك الترخيص واللجنة معطتكش"
##برشيد بريس##
عرفت محكمة الإستئناف بالبيضاء اليوم الجمعة 8 مارس 2019 إجراء جلسة جديدة من جلسات محاكمة البرلماني السابق عن إقليم برشيد زين العابدين حواص، الجلسة التي ترأسها المستشار علي الطرشي لإتاحة الكلمة للمطالب بالحق المدني  بعد أدائه اليمين القانونية و بعد تدخل دفاعه بكونه استمع له كمطالب بالحق المدني وليس كشاهد ليتدخل ممثل النيابة العامة ليشرح موانع أداء الشهادة من عدمها. وذلك بحضور (ح.د) صاحب إقامة جوهرة الساحل الذي فتح له المجال لتوضيح ما تعرض له وكما جاء على لسانه في ملفات الضابطة القضائية. حيث سرد وقائع تمس تعرضه لتماطل و محاولة طلب رشوة قيمتها 120 مليون، في حين نفى زين العابدين الحواص تهمة الإرتشاء بوثائق و رسائل جوابية بناءا على توصيات لجنة المشاريع الكبرى في حين قال " كيفاش غادي نعطيه واللجنة معطاتوش".
زين العابدين الحواص أكد في كثير من الأحيان أن التجزئة في شطرها الثالث لا تملك تسليم مؤقت عكس ما ذكر الشاهد (ح.د) إبان تدخل دفاعه ليلقي بظلاله على تقديم شهادة تسليم ومعاينة على أن التجزئة تملكها،ليكرر زين العابدين الحواص وهو يثلوا على مسامع الحضور مضمونها كونها للشطر الثاني وليست للشطر الثالث حيث موقع الإقامة المذكورة.
وعن التهمة الموجهة لزين العابدين الحواص في ملف الدواح بنى الأخير تعرضه لذلك بناءا على اتصالات هاتفية تلقاها إما من وسطاء كالمسمى (ت.ض) بأحد مقاهي بترومين دار بوعزة نافيا أن الأمر كان مباشر في أغلبه، في حين كان جواب زين العابدين الحواص على هذا بتقديم قسم على نفي الواقعة مستدلا كطلب للمحكمة في حينه على أن يجلبوا أشرطة وفيديوهات المقهى إلى ما ذلك،ليحول النقاش لوضعية إقامة جوهرة الساحل لصاحبها دواح و خضوعها للقانون من عدمه وفق دفتر تحملات هل حقا يراعي في ذلك الجانب الموافق ما بين التصميم و إحترامه التحملات كقاعة للصلاة ومركز للهلال الأحمر،ليثم ختم الجلسة بطرح الأسئلة للدفاع الطرفين ليضرب رئيس الهيئة موعدا للجلسة الأربعاء القادم.