اعلانك هنا

header ads

دائما ببرشيد ،، الأمطار تكشف البنية التحتية المهترئة للمدينة


**برشيد بريس**

دقائق قليلة من التساقطات المطرية التي شهدتها مدينة برشيد صبيحة هذا اليوم ، كانت كافية لكشف الواقع المزري للبنية التحية للمدينة ، و ما الصور التي بين أدينا إلا دليل كاف على ما تعيشه بعض أحياء المدينة من مشاكل جمة تتعلق بقنوات الصرف الصحي  ، و تحول بعض الشوارع و الأزقة إلى برك مائية .

الساكنة عبرت عن سخطها الشديد بسبب تكرار ذات المشهد مع أول زخات مطرية يجود بها الرحمان ، حيث طالبوا بضرورة فتح تحقيق عاجل فيما يخص الاختلالات التي تعاني منها البنية التحية ، و المتسببين في فسادها ، مع العمل على حل هذه المشاكل بصفة نهائية ، تفاديا لوقوع حالات مشابهة في قادم السنوات .




هذا وكانت الدولة قد صرفت ملايير السنتيمات من أجل حل مشكلة الصرف الصحي بمدينة برشيد لكن وللأسف الطريقة التي عولج بها الملف شابتها بعض الأخطاء القاتلة حيث لم يتم الإلتزام بما اتفق عليه في دفتر التحملات، فعوض إصلاح قنوات الصرف الصحي ببعض النقاط السوداء بالمدينة والتي كان أهمها (بلوك 96،حي الراحة،مدام تيتي،التيسير 1،أمام العمالة. ..) التجأ المسؤولون إلى إنجاز محطة المعالجة كإجراء أولي غير مكترثين لمعاناة الساكنة مع فيضان مياه الواد الحار التي تلج إلى منازلهم.