اعلانك هنا

header ads

واش فراسكم ،، أصحاب مقاهي ومخابز مشهورة ببرشيد "طلعوا تيديرو تبييض الأموال"

** برشيد بريس **


انتشر خلال الأيام القليلة الماضية فيديو عبر شبكات التواصل الإجتماعي سرعان ما تفاعل معه الرأي العام الوطني و المحلي كذلك بمدينة برشيد.

شريط الفيديو مسجل من قناة إسبانية يرصد عملية تفكيك الأجهزة الأمنية الإسبانية لشبكة مختصة في تزوير ماركات ألبسة عالمية واعتقال أفراد الشبكة التي كان من بينها مغربيين يقطان بمدينة برشيد.

الأجهزة الأمنية الإسبانية كانت قد حجزت معملا سريا بالتراب الإسباني مخصصا لتزوير مختلف الماركات العالمية(ملابس رياضية) و العمل على ترويجها بإسبانيا و أوروبا ، بالإضافة إلى حجز معدات خاصة بتزوير العملة.

أفراد هاته الشبكة لجأوا إلى مدينة برشيد وذلك لغرض تبييض تلك الأموال( الملايير ) ، فقاموا بإنجاز ثلاث مقاهي مجهزة بأحدث التجهيزات و مخبزات عصرية هذا بالإضافة إلى شراء العديد من العقارات وكراء بعضها لإدارات عمومية ، كما عملوا على التقرب من المسؤولين بالمدينة خصوصا المنتخبين و الأمنيين .

ومن الوهلة الأولى شكك مواطنوا مدينة برشيد من مصادر تلك الأموال رغم إدعاء أصحاب المقاهي امتلاكهم ل"بزارات" بإسبانيا فالطريقة السريعة في إحداث مشاريع استثمارية مكلفة خلفت علامات استفهام عديدة.

و للإشارة هذه ليست المرة الأولى التي تفكك فيها السلطات الإسبانية شبكات لتزوير ماركات ألبسة عالمية ، فقد سبق أن ألقت الشرطة الإسبانية القبض على مغاربة يقومون بنفس العملية سنتي 2013 و 2016.