اعلانك هنا

header ads

بالماحي: حد السولم الكبرى تنظم السباق على الاقدام في نسخته الاولى


**برشيد بريس**
حد السوال تحتضن السباق على الاقدام في نسخته الاولى


نظم صباح اليوم الأحد 24 شتنبر 2017، النسخة الأولى من مراطون مسافة 10 كيلومترات على الطريق من طرف مؤسسة العمران ، بحضور شخصيات وازنة، من مسؤولين إقليميين، ومسؤولين جهويين ومحليين وكذا مدير مؤسسة العمران، ورؤساء جماعات ترابية ومدراء مصالح...، وبتنظيم في المستوى راق الحضور، تخللته أجواء حماسية نالت إعجاب الحاضرين، حيث بلغ عدد المشاركين بالمسابقة 900 مشارك، وصل 782 منهم إلى خط النهاية، وكان من بين المشاركين بعض ذوي الاحتياجات الخاصة.



ويأتي هذا الملتقى إيمانا من العمران الخيايطة، بالدور الفعال للقطاع الرياضي بالمنطقة، وكتعريف لمدينتها الجديدة الخيايطة، حيث تعد هذه المسابقة النسخة الأولى من نوعها في إطار الإعداد لتنظيم دوريات ونسخ أخرى، في المستقبل القريب.

وأفرزت المسابقات فوز كاشير عبد الرحمن عن الحرس الملكي بالمرتبة الأولى للمراطون، وتبلغ قيمة جائزتها 15 ألف درهم، تم تسليمها له من لدن الكاتب العام لإقليم برشيد النشطي.


وحل في الرتبة الثانية ياسين رشيق القادم من الديار الإيطالية للمشاركة في المسابقة، وبلغت قيمة الجائزة 10 آلاف درهم، تم تسلمها للفائز من لدن بالماحي المدير العام للعمران الخيايطة.

وحل في المرتبة الثالثة هشام بلالي البطل الجامعي، وتبلغ قيمة الجائزة 5000 آلاف درهم، سلمها له رئيس بلدية حد السوالم عبد الحكيم عفوت.
فيما عادت الرتب الرابعة والخامسة والسادسة على التوالي، لكل من فتحي عبد الناصر ومحمد أحمامي ومصطفى تاشفيت، تلقوا بموجبها جوائز مالية مهمة بدورهم.

وعلى مستوى الإناث المحليات بنات حد السوالم، عادت الرتبة الأولى لآمال الصالحي، فيما حلت هناء زهير بالمرتبة الثانية، بينما حلت منال بعبي التي لا يتجاوز عمرها 14 سنة في المرتبة الثالثة.

وعلى مستوى الذكور المحليين أبناء حد السوالم، فاز بالمرتبة الأولى  سعيد الميري، تلاه محمد قاسمي في المرتبة الثانية، بينما حل عبد الله دوداغ ثالثا.

وشهد الملتقى حضور شخصيات وازنة من قبيل البطل الأولمبي خالد السكاح، والمعلقة الرياضية قائمة بن العوشي، التي أشادت في كلمة لها بمنطقة حد السوالم، وموقعها الاستراتيجي والفلاحي الممتاز.

وقد صرح السيد عبد الحنين بالماحي،  المدير العام للعمران الخيايطة ، أن تنظيم سباق على الأقدام ،الذي سيقام على شكل عدة دورات، الهدف الرئيسي من ورائه، ترويج و تعزيز مكانة المدينة الكبرى "حد السوالم" على العموم و المدينة الجديدة العمران- الخيايطة  على الخصوص.
وأضاف نفس المتحدث قائلا إنه بامكانهما،بعد انتهاء الاشغال، استقبال ما يقارب 300.000 مستفيد، على مختلف المشاريع( بقع أرضية للفيلات - بقع أرضية للعمارات، فيلات شبه مجهزة، شقق متوسطة، شقق اجتماعية و ذات قيمة عقارية منخفظة مؤقتا، كما أن هناك منطقة صناعية ايكولوجية.


واستحسن الحاضرون هذه المبادرة الطيبة التي تبنتها مجموعة العمران الخيايطة، والتي شهدت حضورا لابأس به، أطره الساهرون على الملتقى، على رأسهم الأطر التابعة للمؤسسة، والسلطات المحلية بشتى أصنافها ورجال الدرك الملكي والقوات المساعدة.