اعلانك هنا

header ads

الدرك الملكي ببرشيد يطيح بعصابة إجرامية خطيرة بأولاد عبو


ولاد عبو / سعيد بلفاطمي
تمكنت دورية مشتركة لعناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي أولاد عبو والمركز القضائي ببرشيد، من تفكيك عصابة إجرامية متخصصة في السرقة تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض.
ووفق مصادر، فإن توقيف أفراد العصابة الإجرامية المشتبه فيهم، جاء بناء على شكاية أحد الأشخاص الذي يعمل لدى شركة التبغ في مجال توزيع السجائر، والذي صرح لرجال حرمو بأن ثلاثة أشخاص إعترضوا سبيله على مستوى الطريق الرابطة بين أولاد عبو وإبن أحمد بعدما كانوا في سيارة من نوع داسيا دوكير، وقاموا بإختطافه إلى مكان خلاء وتعريضه للعنف وسرقة مبلغ مالي قدره 10 آلاف درهم و حوالي 40 مليون سنتيم من السلع والتي هي عبارة عن علب السجائر، على إثر المعلومات المتوفرة جرى تنسيق محكم بين عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لأولاد عبو و عناصر المركز القصائي بسرية برشيد، من أجل الإطاحة بأفراد العصابة الإجرامية بحيث تم ذلك في وقت وصف بالقياسي، مما خلف حالة من الإرتياح وسط عموم الساكنة والتي ثمنت مجهودات رجال الدرك الملكي العاملة بالمركز الترابي لأولاد عبو.
وأضافت ذات المصادر، بأنه جرى توقيف العقل المدبر للعصابة وشخص آخر كان مكلف بسياقة السيارة المكتراة من نوع داسيا دوكير على مستوى شارع عبد المومن بمدينة الدار البيضاء ، بينما ألقي القبض على العنصر الأخير بمنطقة طماريس والتي ينحدر منها العقل المدبر والذي حجزت المسروقات بمنزله، والتي تبلغ قيمتها المالية حوالي 40 مليون سنتيم من السلع عبارة عن علب السجائر ومبلغ مالي قدره 10 آلاف درهم .
وزادت المصادر ذاتها، بأنه جرى إقتياد المشتبه فيهم إلى مقر سرية الدرك الملكي ببرشيد، بحيث تم وضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بسطات على أن يتم عرضهم على أنظاره صبيحة يوم السبت المقبل، للنظر في المنسوب والمتعلق بتكوين عصابة إجرامية متخصصة في إعتراض سبيل المارة والإختطاف والسرقة تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض .