اعلانك هنا

header ads

المدرب الصديقي يؤكد أن لاعبيه أدوا مباراة جيدة أمام الوداد والفرص الضائعة كانت بسبب نقص الخبرة

🌐 برشيد بريس 🌐 

شهد مركب محمد الخامس زوال يوم أمس الخميس 22 نونبر 2018 إجراء مقابلة في كرة القدم ضمن مؤجل الدورة الثانية من القسم الوطني الأول جمعت بين كل من فريقي الوداد البيضاوي و يوسفية برشيد.

المباراة دخلتها الوداد وهي تعيش أزمة إدارية و أزمة نتائج خلال مبارياتها الأخيرة أما اليوسفية فهي منتشية بنتائجها الإيجابية خلال مبارياتها الست الأولى بالقسم الوطني الأول.

شوط المباراة الأول عرف هيمنة كاملة للوداد على مجريات اللعب مكنت الفريق المضيف من تسجيل هدفين في الدقيقتين 17 و 28 فيما تمكنت اليوسفية من تسجيل هدف لحظات قبل إعلان الحكم عن نهاية الشوط الأول. 
أما خلال شوط المباراة الثاني فقد ظهرت إمكانيات المدرب سعيد الصديقي و توجيهاته التقنية للاعبين، الشيىء الذي جعل لاعبي اليوسفية ياخدو بزمام الأمور و فرضوا سيطرتهم على مجريات اللعب فخلقوا العديد من الفرص السانحة للتسجيل و التي ضاعت بسبب التسرع ، وعن طريق ضربة خطأ استطاع لاعب الوداد الناهيري تسجيل الهدف الثالث، لكن لاعب اليوسفية هشام عينة تمكن من تسجيل هدف جميل في الدقيقة 89 ، وكان بإمكان فريق يوسفية برشيد العودة بنتيجة التعادل لو استغل المهاجم يونس رشيد انفراده بالحارس خلال الدقيقة 93 من المباراة حيث عوض التسديد صوب الشباك قام بالتمرير لزميله فضاعت فرصة هدف محقق. 
على العموم المباراة كانت ممتازة و شيقة ينقصها فقط الجمهور الغائب بسبب كونها مباراة "ويكلو" .

 سعيد الصديقي مدرب فريق يوسفية برشيد أكد أن لاعبيه قدموا مباراة جيدة، أمام فريق قوي ولديه أسماء مجربة ، عكس لاعبي اليوسفية الذين تنقصهم الخبرة بدليل أن مجموعة من اللاعبين، شاركوا اليوم لأول مرة في مباراة على ملعب محمد الخامس وقد لعبت الخبرة دورها في اللقاء.

و أضاف المدرب الصديقي : "علينا أن نسجل الأهداف عندما يتوجب علينا التسجيل، لأننا أضعنا في الواقع الكثير من الفرص، وكان من الممكن أن نخرج بنتيجة إيجابية
".