اعلانك هنا

header ads

الرصاص يلعلع بالحي الحسني ،، لتوقيف شخصين يهددان سلامة المواطنين بالسلاح الأبيض


🌐 برشيد بريس 🌐

اضطر رجل أمن يعمل بفرقة الشرطة القضائية للمنطقة الإقليمية للأمن ببرشيد ليلة يوم الخميس 27 دجنبر 2018 استخدام سلاحه الوظيفي في تدخل أمني، وذلك لتوقيف شخصين كانوا في حالة غير طبيعية، عرضوا حياة عناصر الشرطة والمواطنين لتهديد خطير و جدي بواسطة السلاح الأبيض بالحي الحسني وبالضبط أمام "التيرمينيس".

في ذات السياق، تعود فصول الواقعة حسب مصادر برشيد بريس عندما اضطرت عناصر الأمن ببرشيد، لاستعمال الرصاص الحي وإطلاق رصاصة واحدة لوضع حد لشخصين في حالة هستيرية حيث كسروا سيارة أجرة وسيارة عادية وكذا تكسير الزجاج لمحل تجاري.

وبحضور عدد كبير من الأمن العمومي تمكنوا من إيقاف المتهمين بعدما حاولا الفرار وتم اقتيادهما للمنطقة الأمنية ببرشيد.

من جهة أخرى، تم وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية إلى حين التحقيق معهما في المنسوب إليهما بناء على تعليمات النيابة العامة.

وعلى إثر ذلك نظم بعض سائقي سيارات الأجرة وقفة احتجاجية أمام مقر المنطقة الأمنية طالبوا خلالها بتكثيف الدوريات الأمنية خصوصا بمنطقة الحي الحسني ببرشيد التي تعرف هذه الأيام بعض المشاجرات يتسبب فيها أصحاب السوابق العدلية خصوصا مع حلول ليلة رأس السنة الميلادية 2019.