اعلانك هنا

header ads

فضيحة .. دار للقرآن ببرشيد تحولت إلى مكان لاستهلاك السيليسيون و ممارسة الشدود الجنسي


** برشيد بريس **

فبعد أن توصل موقع "برشيد بريس" بالعديد من الشكايات من طرف مواطنين بالحي الحسني حول الوضعية الكارثية التي أصبحت عليها دار القرآن ، قام طاقم الموقع بزيارة لعين المكان للوقوف على واقع الأمر.

هذا المسجد الصغير الذي كان عبارة عن دار للقرآن خاصة بأطفال الحي الحسني صار نتيجة الإهمال إلى مكان مهجور عبارة عن تجمع للمتشردين من أجل تدخين جميع أنواع المخدرات و شم "السيليسيون" ، بالإضافة إلى ممارسة الشدود الجنسي بين هؤلاء الشباب الضائع.

أين هي السلطات المحلية و الأمنية؟ أين هم القيمون على الشأن الديني؟ أين هو المجلس البلدي المنتخب؟ أين كل هؤلاء المسؤولين عن هذه الفضيحة ، فحرام أن يضيع وعاء عقاري وسط المدينة بهذا الشكل والصور توضح صحة ما نقول.