اعلانك هنا

header ads

عامل إقليم برشيد يشرف على تأهيل مدينة حد السوالم


**برشيد بريس**

في سابقة من نوعها بإقليم برشيد، باشرت السلطات الإقليمية بمصالح العمالة مند أيام عملية الإشراف على تأهيل مداخل مدينة حد السوالم وتزويدها بالإنارة العمومية وتأهيل المساحات الخضراء، والقيام بحملات النظافة بجل أرجاء المدينة نيابة عن المجلس الجماعي، وهو القرار الذي عهد فيه الإشراف للجنة مكونة من بعض رؤساء الأقسام بالعمالة في غياب المجلس، بحيث انطلقت منذ أيام كمرحلة أولية في هذه العملية إعادة تشجير مداخل المدينة وصباغة الأرصفة على طول الطريق الوطنية رقم 1 بمدخل المدينة وكذا في اتجاه الطريق السيار، والشروع في حملات تنظيف عدد من النقط السوداء داخل الجماعة التي تحولت مع مرور الزمن إلى ما يشبه مطارح عشوائية، على أن تشمل المرحلة الثانية عملية تحرير الملك العمومي من الفوضى التي يتسبب فيها محتلو الملك العمومي، في وقت يقوم عمال الإنعاش التابعين للجماعة ببعض الإشغال الروتينية اليومية التي لم يتغلب فيها عن الوضعية التي تعرفها الجماعة.

من بركات العامل أعبو على حد السوالم ، كان مدخل المدينة على مستوى الطريق 3011 الرابطة بين حد السوالم وبرشيد وتقاطع هذه الطريق مع الوطنية رقم 1 قاتما فالرصيف تملأه النباتات الطفيلية والمدارات بدون إشارات ولا إنارة وزينة.
ولئن كان هذا من الاختصاص الذاتي للمجلس الجماعي لحد السوالم فإن نورالدين اعبوا ارتأى أن يشرف من موقعه كعامل على الإقليم على أشغال صيانة وصباغة الرصيف وإعطاء رونق خاص لمدخل عاصمة اولاد احريز الغربية بتزيين المدارات بالنخيل والأغراس في إنتظار إشرافه على الإنارة العمومية بمدخل المدينة.
ويشرف العامل على هذه الأشغال ويتتبعها بصفته سلطة مواكبة.
وتنتظر ساكنة حد السوالم بفاعليها المنتخبين والجمعويين أن تطول بركة العامل إلى محاربة إحتلال الملك العمومي وتفويض قطاع النظافة إلى شركة خاصة.