اعلانك هنا

header ads

هل يتحول بعض الشهود في ملف حواص إلى متهمين!


# # برشيد بريس##
هل يتحول بعض الشهود في ملف حواص إلى متهمين! 
ملف حواص،يزداد تعقيدا بعد كل الجلسة، فبعد أن إستمعت هيئة الحكم إلى كل المتهمين المتابعين في حالة سراح، والذين أجمعوا على رد شهادة موظف جماعي يدعى إ.ب بل ووجهوا له تهما كثيرة، وصرح احد المتابعين أن من عليه الوقوف في قفص الإتهام هو هذا الشاهد.
وبعد الاستماع لحواص في أول جلسة أفرد المتهم وقتا مهما لتوجيه اتهامات لعدة شهود أبرزهم الموظف إ.ب والرئيس السابق لبلدية حد السوالم أ.ب ،فقد صرح الحواص أمام الجلسة العلنية يومه الثلاثاء 25 دجنبر أن المسمى إ.ب هو من فتح الورش المتعلق بمد طريق "أولاد عباس"التي تجاوزت نفوذ السوالم البلدية الى جماعة السوالم القروية وهو ما إعتبرته النيابة العامة وقاضي التحقيق يدخل في جناية تبديد المال العام ، الأمر الذي جعل حواص يحمل المسؤولية للتقني المسؤول عن الورش وهو إ.ب ،مدعيا أنه كرئيس لا يفترض فيه المستوى التقني ،وأن هذا التقني الشاهد ضده اليوم كان عليه أن يخبره بتجاوز الحدود،وعليه فهو المسؤول قانونيا. وأكد أن من أدى المقابل للمقاول الذي أنجز طريق أولاد عباس هو الرئيس السابق ا.ب بعد أن عزله -حواص-وزير الداخلية.
فهل اعد دفاع حواص خطته لتبرئة حواص على هدم الشهادات وتجريح الشهود بل وإتهامهم لكي تدور عليهم الدائرة.